«اشهد عليّ أني لا أكفّر أحداً من أهل القبلة، لأن الكلّ يشيرون إلى معبود واحد، وإنما هذا كله اختلافات في العبارات»
 
الرئيسيةالرئيسية   التعريف بشبكة منتديات انا سني العالمية التعريف بشبكة منتديات انا سني العالمية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

تنبيه الشيخ العلامة البوطي رحمه الله لم يكون من احد في الفتنة التي في سورية

ابن ال حمد : تم طرد الكثير من العضويات الوهمية في المنتدى
و الكثير من العضويات التي تسجل الاسماء بغير اللغة العربية ويمنع ذالك في الشبكة .. تنبيه ان شبكة منتديات انا سني العالمية ليس لها علاقة مع اي جماعة او منظمة
او اي شيء من اشكال العنف او التعسف على الاشخاص وذالك يمنع هنا .
ان الشبكة تدعوا الى المنهاج الصحيح و المعاتدل بالحوار بالقلم الحر فقط لا غير .
واي بنود تخالف القانون يتم التبليغ عنها الادارة ..ويمنع هنا الدعوة للحقد أو الكراهية أو التفرقة العرقية, أو كل نشاط آخر لا يتوافق مع القوانين الدولية الجاري بها العمل . هذا والله الموفق

شاطر | 
 

 الحب ليس حراما

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ابن ال حمد
مؤسس شبكة منتديات انا سني العالمية

مؤسس شبكة منتديات انا سني العالمية
avatar

عدد المساهمات : 279
تاريخ التسجيل : 23/12/2013
العمر : 33
الموقع : لكل الفقهاء في العالم الاسلامي

مُساهمةموضوع: الحب ليس حراما   الجمعة أبريل 25, 2014 7:44 pm

بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صلي على سيدنا محمد وعلى اله وصحبه الى يوم الدين

كما أن لكل شيء شروط وآداب حتى يخرج من عالم النظر والعقل إلى عالم الوجود والعمل ، فإن الحب كذلك ، يحتاج إلى تصور مفهومة والمراد منه ، ثم تنظيفه وتعقيمه إذا أردنا إخراج وتفعيله مع الآخرين .
والحب له طريقان :
الأول : طريق مغموس بالشهوة ، وإنما العقل يكون وسيلة لتحققها .
الثاني : الإخلاص ، وتجانس الأرواح ، والسعي إلى السعادة عبر التكامل الوظيفي في الحياة إلى
التكامل الصعودي نحو مرادات الرب تعالى .
وبين هذا وذاك وقع الخلط والاشتباه ، فلا ذاك حب طاهر ، ولا هذا ما يحصل في الخارج .

وقد كتب بعضهم :

(هناك تصور مغلوط بالنسبة لموضوع الحب وموقف الإسلام منه فكثير من الناس يعتقدون إن موقف الإسلام من الحب موقف الرفض والعكس هو الصحيح, حيث أن للحب نصيباً كبيراً جداً في سماحة الإسلام وقد أولى له عناية خاصة وجعل له حدوداً وتشريعات لضبط المشاعر والعواطف لكيلا تخرج عن حد الإفراط والتفريط والتعدي على حقوق الآخرين.

((الإسلام والحب))

سُئل الرسول صلى الله عليه وسلم عن الحب هل هو من الدين؟ فقال: ( وهل الدين إلا الحب) .وعليه ينبغي أن يكون الإنسان المسلم ذا قلب واسع بحيث يشمل جميع من حوله ويتعدى غيرهم لأن الخلق صنفان بالنسبة لك كإنسان.إما أن يكون أخاً لك في الدين أو نظيراً لك في الخلق كما قال أمير المؤمنين علي رضي الله عنه  ، فكل واحد منا يريد أن يُحبَّ ولا يريد أن يكون مكروهاً لدى الناس أبداً وهذا نوع من التكامل من الناحية العاطفية بل اعتبرها علماء الإسلام نوعاً من العبادة والسير والانطلاق إلى الله سبحانه وتعالى من خلال حب الناس كما يعبر علماء العرفان في أحد الأسفار الأربعة (من الخلق إلى الحق) أي: من حب الناس وخدمتهم تصل إلى الله سبحانه وتعالى، هذا باختصار شديد وإلا هناك شرح مفصل في قضية الأسفار لا مجال لذكرها في هذا المقام.
*** ** ***

((موقف الإسلام من الحب))

التشريع الإسلامي لم يحرم الحب ولم يجعل القيود والأغلال حول هذا المفهوم الجميل, بل أباح الحب بشرط أن يكون عفيفاً لا ريبة فيه .
البعض يسأل: هل يجوز أن أحب فتاة رأيتها ومال قلبي لها؟
والجواب : الشارع المقدس جوّز ذلك ولكن بشرط النية الحسنة لا المحرمة.فحب الفتاة للشاب والعكس جائز مالم يستتبعه نظرة محرمة أو تخيل محرم أو خلوة وما شابه ذلك, فقضية الحب بما هو حب لم يحرمه الإسلام فعندما يريد الشاب الزواج ورأى فتاة ولو بمحض الصدفة ووقع حبها في قلبه وتقدم لها فليس عليه بأس, وحب الأخ المسلم إلى أخته المسلمة لا بأس به بالضوابط الشرعية بل حث عليه الإسلام, فسماحة الإسلام أوسع مما يتصوره البعض فتأمل.
*** ** ***
(( الحنان المفقود والسقوط في الهاوية))

تفتقر كثير من الفتيات إلى حنان الوالدين بسبب انشغالهما بالأمور الحياتية وتوفير الاحتياجات المادية, ونسوا أن الاحتياج العاطفي أهم بكثير من الاحتياجات المادية (إن للعواطف نصيباً لا بأس فيه في سلوك البشر إنهم يختلفون عن الحيوانات كثيراً ولا يمكن تشبيههم بالحيوانات بالرغم أن الحيوانات تحتاج في بعض الأحيان إلى العاطفة, وهذا ما نراه واضحاً حينما ترضع صغار القطط أو صغار الكلاب من ثدي أمهاتها حيث تحاول الأم تأمين حاجة صغيرها المادية والمعنوية وكذا العاطفية من خلال لحسها لرجليه ورأسه ووجهه وهذا خيرُ دليل على أن الطبيعة والفطرة تقول لنا: (انتبهوا جيداً فإن الإنسان أولى بهذه العواطف من غيره)

ولهذا اهتم الإسلام بهذا الغذاء الروحي اهتماماً كبيراً لخطورة افتقار الأبناء له وخاصة الفتيات, فعندما يقصّر الوالدين في هذا الجانب ويغفلان عن إشباع بناتهم بالحنان الذي هن بحاجة إليه أكثر من حاجتهم للغذاء والمال, فإنهم يتسببان في ضياع بناتهم وسقوطهن في وحل الرذيلة.الفتاة التي يصبح عندها جوع من الناحية العاطفية(الحنان) سوف تكون فريسة سهلة للاصطياد من قبل ذئاب المجتمع .

كلمة عاطفية من شاب وحنان فياض من شاب آخر والفتاة متعطشة من هذا الجانب بل محرومة منه، ماذا نتوقع غير انسياق الفتاة وراء هذا الحنان والعاطفة المزيفة ونتائج لا تحمد عقباها؟!.
*** ** ***
((التفرقة بين الأبناء))

أضف على ذلك كله التفرقة التي تحصل داخل البيت بين الولد وأخيه والبنت وأخيها التي تجعل في نفوسهم حالة من العدائية بينهم وكره اتجاه الوالدين لدرجة يتمنى الابن أو البنت موت الوالدين من جراء هذه التفرقة البغيضة وأنا أعرف حالات كثيرة وصلت إلى هذا الحد المأساوي الذي يدمي القلب, تمني الموت للوالدين والتحدث عنهم بأبشع الكلمات والحقد على الإخوان والسقوط في أحضان الغير لافتقار الحنان كل ذلك من هو المتسبب الرئيسي فيه؟ أليس الوالدين أو أحدهما؟
والحل : تدارك كل هذه الأخطاء وإنقاذ ما يمكن إنقاذه بيد الوالدين فهل يستيقظان من نوم الغافلين) انتهى مع تصرف منا .

وأخيرا ، لا بد من حصول توعية من مخاطر الانزلاق في أفخاخ الشيطان عبر تلمسه لهذه الشبهات وتخليطه الحق بالباطل ، حتى يخال الناظر أنه الحق بعينه .
والحمد لله رب العالمين




منقول من شيعي رافضي هل يطبقون ما يكتبون او مجرد جدب القراء ب ادعاء انهم يتبعون ال البيت رضي الله عنهم ويحبونهم هذا الظاهر اما الباطن للرافضة غير الذي يدعون فمن اراد التعرف على الشيعة على وجهها الحقيقي فل يعرف تقيتهم وكذبهم على اهل البيت عليهم السلام وبغضهم لصحابة الرسول صلى الله عليه وسلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://sunnt-1.forumaroc.net
عبد الودود
الاشراف العام و مؤسس الشبكة - اللهم بلغة منازل الشهداء
الاشراف العام و مؤسس الشبكة - اللهم بلغة منازل الشهداء
avatar

عدد المساهمات : 405
تاريخ التسجيل : 03/07/2014

مُساهمةموضوع: رد: الحب ليس حراما   الجمعة يوليو 11, 2014 10:16 pm

اقتباس :
سُئل الرسول صلى الله عليه وسلم عن الحب هل هو من الدين؟ فقال: ( وهل الدين إلا الحب)

وقال صلى الله عليه وسلم "لم يُر للمتحابين مثل النكاح" رواه بن ماجة وعند البيهقى "ما رأيت للمتحابين مثل النكاح" والمعنى واحد

أما ما نراه في أيامنا هذه من الخلوة المحرمة والحديث المتواصل عبر التليفونات او الشات أو حتى بما يسمى بسكايب حيث يتراآن عبر شاشات الكمبيوتر فهذا كله حرام لا يقره الشرع ولا العرف ولكن هذا البلاء قد انتشر كثيرا بين شبابنا وفتياتنا إلا من هدى منهم
وكثيرا ما تكون عاقبة ذلك وبيلة والقصص في ذلك كثيرة
وليعلم كل فتى وفتاة أنه ليس هناك افضل من الإلتزام بشرع الله وسنة نبيه حيث يكون التأييد من الله تعالى للزوجين في بداية حياتهما وتذليل العقبات والإنعام بالذرية المباركة فكل هذا بيد الله تعالى ولن يناله إلا من اتقى الله في مثل هذه الأمور
وقد تبدو للساعى في الظلام ومخالفة أمر الله تعالى مع محبوبته قد تبدو لهما مظاهر السعادة والبهجة معا بالرغم من هذه المخالفات ولكن سرعان ما تتغير الأيام وتنقلب الأمور وتظهر العقبات وتحل عقوبة الله تعالى لما اقترفاه من مخالفات في السر فيصاب بكذا او تصاب بكذا وحرمان من كذا وهما لا يعلمان ما سبب ذلك فقد نسيا ما كان ولكن الله تعالى لم ينسى ..
وقد لا يكون حرمانا وإنما قد يتبدل الحب بالعداوة والإيذاء الشديد للمحبوبة أو التى كانت كذلك، وهذا ما رأيته بنفسى
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
ابن ال حمد
مؤسس شبكة منتديات انا سني العالمية

مؤسس شبكة منتديات انا سني العالمية
avatar

عدد المساهمات : 279
تاريخ التسجيل : 23/12/2013
العمر : 33
الموقع : لكل الفقهاء في العالم الاسلامي

مُساهمةموضوع: رد: الحب ليس حراما   السبت يوليو 12, 2014 12:12 am

عبد الودود كتب:
اقتباس :
سُئل الرسول صلى الله عليه وسلم عن الحب هل هو من الدين؟ فقال: ( وهل الدين إلا الحب)


وقال صلى الله عليه وسلم "لم يُر للمتحابين مثل النكاح" رواه بن ماجة وعند البيهقى "ما رأيت للمتحابين مثل النكاح" والمعنى واحد

أما ما نراه في أيامنا هذه من الخلوة المحرمة والحديث المتواصل عبر التليفونات او الشات أو حتى بما يسمى بسكايب حيث يتراآن عبر شاشات الكمبيوتر فهذا كله حرام لا يقره الشرع ولا العرف ولكن هذا البلاء قد انتشر كثيرا بين شبابنا وفتياتنا إلا من هدى منهم
وكثيرا ما تكون عاقبة ذلك وبيلة والقصص في ذلك كثيرة
وليعلم كل فتى وفتاة أنه ليس هناك افضل من الإلتزام بشرع الله وسنة نبيه حيث يكون التأييد من الله تعالى للزوجين في بداية حياتهما وتذليل العقبات والإنعام بالذرية المباركة فكل هذا بيد الله تعالى ولن يناله إلا من اتقى الله في مثل هذه الأمور
وقد تبدو للساعى في الظلام ومخالفة أمر الله تعالى مع محبوبته قد تبدو لهما مظاهر السعادة والبهجة معا بالرغم من هذه المخالفات ولكن سرعان ما تتغير الأيام وتنقلب الأمور وتظهر العقبات وتحل عقوبة الله تعالى لما اقترفاه من مخالفات في السر فيصاب بكذا او تصاب بكذا وحرمان من كذا وهما لا يعلمان ما سبب ذلك فقد نسيا ما كان ولكن الله تعالى لم ينسى ..
وقد لا يكون حرمانا وإنما قد يتبدل الحب بالعداوة والإيذاء الشديد للمحبوبة أو التى كانت كذلك،
وهذا ما رأيته بنفسى  


اخي الحبيب احكي لنا عن تجربتك التي عشتها ليعلم الجميع ما الفرق بين الحرام و الحلال وشدة التي اشرة اليه فكلنا مخطا ولله عاقبة الامور 
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://sunnt-1.forumaroc.net
عبد الودود
الاشراف العام و مؤسس الشبكة - اللهم بلغة منازل الشهداء
الاشراف العام و مؤسس الشبكة - اللهم بلغة منازل الشهداء
avatar

عدد المساهمات : 405
تاريخ التسجيل : 03/07/2014

مُساهمةموضوع: رد: الحب ليس حراما   السبت يوليو 12, 2014 8:38 am

اقتباس :
اخي الحبيب احكي لنا عن تجربتك التي عشتها ليعلم الجميع ما الفرق بين الحرام و الحلال وشدة التي اشرة اليه فكلنا مخطا ولله عاقبة الامور

حبا وكرامة أخى الحبيب
هما فتاتان زميلاتان فى العمل الذى ايضا أنا اعمل به وعمر كل منهما بضع وعشرون عاما خطبهما عاملان من سنهما تقريبا وكالسائر بين الناس فى هذه الأيام فإن الفتاة بمجرد الخطوبة تصبح كأنها زوجة فالاختلاء والخروج منفردين بغير محرم يصير أمرا عاديا

كانت إحدى هاتين الفتاتين تركب الباص الذى يقلنا جميعا إلى محل عملنا ، وذلك بعد الإنتهاء من العمل والعودة لمنازلنا وخلا الاتوبيس من الركاب الذين وصل كل منهم الى منزله ولم يبقى سواى وهذه الفتاة وخطيبها وكانا يجلسان متجاورين وكنت أجلس خلفهما بعدة صفوف ولكنى كنت أراهما جيدا ..

وبعد قليل دخل الأوتوبيس بنا نفقا مظلما ولكن الرؤية كانت ممكنة
وفجأة استدارت بوجهها إليه واستدار بوجهه إليها وتبادلا قبلة!!!
وهما ليسا زوجان بعد..
ورأيت ذلك بعينى واحزننى ما رأيت ولكنى كتمت الأمر ولم اقصه على أحد ابدا حتى هذه اللحظة
فالدين نهانا عن نشر الفضائح وأمر بكتمها ولكنى قد اكون قد قصرت فى النصيحة حيث كنت صغيرا آنذاك وأنا الآن أسأله تعالى العفو
بعد الزواج استقالت الفتاتان الواحدة إثر الأخرى وعاشتا حياتهما ولكن بعد مرور بضع سنوات على الزواج انقلبت حياتهما رأسا على عقب فقد بلغنى من اصدقائهما المقربين أنهما فى غاية التعاسة بسبب البهدلة والضرب على يدى الزوجين واللذين لم يكونا كفؤا لهما فهما كانتا خريجتيا مدارس ثانوية تجارية والزوجان بغير مؤهل (أحدهما سائق والآخر نجار)
قد يرى البعض ما حدث أمور هينة ولكنهما لن يتساويا بأى حال مع فتاة صانت امر ربها وصبرت حتى تحصل على ما تريد من زوجها فى بيتهما بعد الزواج..
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
عبد الودود
الاشراف العام و مؤسس الشبكة - اللهم بلغة منازل الشهداء
الاشراف العام و مؤسس الشبكة - اللهم بلغة منازل الشهداء
avatar

عدد المساهمات : 405
تاريخ التسجيل : 03/07/2014

مُساهمةموضوع: رد: الحب ليس حراما   السبت يوليو 12, 2014 9:05 am

وقصة أخرى أخى الحبيب ولكنها أشد من الأولى

كانت هذه الفتاة صديقة لإحدى قريباتى وخُطبت لمن تحب وفشلت الخطوبة بسبب مشاكل وعقبات

ومضى عام او عامين وخطبت مرة أخرى لشاب يعمل بالمحاماة وحدثت هذه المرة أيضا مشاكل كادت تتسبب فى فسخ الخطوبة وكانت هذه المشاكل مع عائلة الخطيب والذين كانوا يسعون بشدة لإفشال الزواج وقاومت فتاتنا ايضا بشدة هذه العقبات وصممت على اتمام الزواج بأى طريقة حتى لا يشمت بها خطيبها الأول كما كانت تقول ..
واضمرت فى نفسها امرا بل سول لها الشيطان مكيدة هائلة

اعظم من مكيدة زليخة لنبى الله يوسف عليه السلام!!!

وللأسف اتمت ما عزمت عليه لتضع الخطيب بل وعائلته أمام الأمر الواقع فيكون لا مفر من الزواج !!!

ووقعت الفاس فى الراس كما يقولون

وكان من الممكن ألا يتم زواج وتضرب دماغها فى الحيط وهذا الذى يحدث دائما

ولكن الزواج تم بصعوبة بالغة وهى الآن تعيش فى تعاسة بالغة ووالله هذا حق ووالله إنها تعيش مقيتة من أسرة الزوج والزوج كأنه غير موجود وهى تنتظر حسنة من هنا او هناك لتقيت ابنائها الخمسة تقريبا بضع بنات وولد واحد جاء بعد شوق وعطش
ولا نملك إلا أن نقول غفر الله لها
وصدق الله العظيم إذ يقول : أم حسب الذين اجترحوا السيئات أن نجعلهم كالذين آمنوا وعملوا الصالحات سواء محياهم ومماتهم ساء ما يحكمون" الجاثية آية 21
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
ابن ال حمد
مؤسس شبكة منتديات انا سني العالمية

مؤسس شبكة منتديات انا سني العالمية
avatar

عدد المساهمات : 279
تاريخ التسجيل : 23/12/2013
العمر : 33
الموقع : لكل الفقهاء في العالم الاسلامي

مُساهمةموضوع: رد: الحب ليس حراما   الأحد يوليو 13, 2014 12:12 am

بارك الله فيك على هذه الاشارة المميزة جدا 
قد كان عندي صائقي الخاص في القصر المتواضع ولا ازكي على الله شيء 
فتعرف على فتاة تعمل عند احد اصدقاء فوعدها بالزواج ووعدته بالزواج 
ولكن الفتاة التي تعمل عند صديقي دهبت الى منزلها في غرب البلاد فتزوجة هناك فجائني الصائق يبكي سيدي سيدي ان الفتاة التي كانت تعمل عند الاسرة الفلانية قد ذهبت الى مكان لا اعرفه ولم تعطني اي خبر على ذهابها قلت له سؤوكلم صديقي في الهاتف لعله يعطيني خبرها ونسيت امر الصائق فجائني اليوم الثاني وقال سيدي ما اخبار الفتاة التي كنت اريد الزواج بها فقلت له ساتصل بصديقي لعله يعطيني اخبارها فاتصلت بصديقي قلت ان الصائق الذي عندي يسال عن الفتاة التي عندكم ما حالها قال انها ذهبت الى اهلها في غرب البلاد لكي تعقد عقد الزواج هناك ب احد من ابناء بلدتها 
قلت لصائق ان صديقتك قد تزوجة بشاب  من ابناء بلدتها في الغرب فصعق الصائق وهو يبكي من شدة الالم الذي تعرض له من طرف فتاة وعدته بالزواج وانا شهدة ذلك بنفسي كيف كانت تتظاهر بانها ستكون لها زوجتا صالحة فما العجب ؟ 


 الـبلـد المستضيف الـكـويـت ( متواجد )- 
الموقع الرسمي : http://azerty.mybbs.us/forum.php





عدل سابقا من قبل ابن ال حمد في الأربعاء يوليو 16, 2014 12:41 am عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://sunnt-1.forumaroc.net
عبد الودود
الاشراف العام و مؤسس الشبكة - اللهم بلغة منازل الشهداء
الاشراف العام و مؤسس الشبكة - اللهم بلغة منازل الشهداء
avatar

عدد المساهمات : 405
تاريخ التسجيل : 03/07/2014

مُساهمةموضوع: رد: الحب ليس حراما   الأحد يوليو 13, 2014 7:10 pm

اقتباس :
بارك الله فيك على هذه الاشارة المميزة جدا



الكود:
وفيك أخى الكريم
ليس هناك افضل من الإلتزام بتعاليم ديننا الحنيف ففيه الفلاح
والنجاح والنجاة أيضا دنيا وأخرى

اخي الحبيب نعم ديننا الحنيف فيه ما جمع في جميع الاديان وخو الادم مع الله فمن خرج على ذلك لا يعرف ب ماذا يبتليه الله سبحانه وتعالى
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
الحب ليس حراما
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات انا سني العالمية  :: ..:: الموسوعة الإلكترونية للرد على الوهابية ::..  :: المــنـتـــدى الــعــام-
انتقل الى: