الإعلانات

تنبيه الشيخ العلامة البوطي رحمه الله لم يكون من احد في الفتنة التي في سورية

ابن ال حمد : تم طرد الكثير من العضويات الوهمية في المنتدى
و الكثير من العضويات التي تسجل الاسماء بغير اللغة العربية ويمنع ذالك في الشبكة .. تنبيه ان شبكة منتديات انا سني العالمية ليس لها علاقة مع اي جماعة او منظمة
او اي شيء من اشكال العنف او التعسف على الاشخاص وذالك يمنع هنا .
ان الشبكة تدعوا الى المنهاج الصحيح و المعاتدل بالحوار بالقلم الحر فقط لا غير .
واي بنود تخالف القانون يتم التبليغ عنها الادارة ..ويمنع هنا الدعوة للحقد أو الكراهية أو التفرقة العرقية, أو كل نشاط آخر لا يتوافق مع القوانين الدولية الجاري بها العمل . هذا والله الموفق

هكذا دافع وزير الداخلية الإيطالي عن المسلمين والمهاجرين داخل إحدى الجامعات

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

avatar
الامام الرباني
الاعضاء النشطاء
الاعضاء النشطاء
عدد المساهمات : 129
تاريخ التسجيل : 06/05/2016
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

مُساهمةالامام الرباني في الأحد مايو 15, 2016 11:30 pm

دعا وزير الداخلية الإيطالي، أنجيلينو ألفانو، الإثنين 2 مايو/أيار 2016، إلى ضرورة عدم الخلط بين المسلمين المتدينين و"الإرهابيين".

ونقل التلفزيون الإيطالي الرسمي عن ألفانو خلال محاضرة أمام طلاب جامعة بولونيا قوله إن "الكفاح ضد ما يُسمى الإرهاب الإسلامي يستدعي رداً ثقافياً بالدرجة الأولى، وهذا يعني ضرورة التمييز وعدم الخلط بين مَن يطلق النار، ومَن يمارس العبادات الإسلامية".

وأضاف أن النظر إلى جميع المسلمين على أنهم إرهابيون يعكس غباءً وبعداً عن الواقع، كما أن وضع المسلمين المتدينين في نفس الوعاء مع الإرهابيين يعني أن نهدي التنظيمات الإرهابية مثل "داعش" ما يسعون لتحقيقه؛ أي جعل المسلمين يشعرون بأنهم على هامش المجتمع الذي يرفضهم دون سبب.

لا تساوي المهاجرين بالإرهاب
ولفت ألفانو إلى أن عدد المسلمين في العالم وصل إلى 1.5 مليار، منهم نحو 1.6 مليون يعيشون في إيطاليا، "لا يمكننا استبعاد تسرّب عناصر إرهابية ضمن المهاجرين، لكن الزعم بأن الهجرة تساوي الإرهاب ليس من العدل بشيء، ليس فقط من الناحية الثقافية، ولكن قبل كل شيء فيما يتعلق بالحقوق". ووفق معطيات رسمية، يبلغ عدد المسلمين في إيطاليا 1.613 مليون نسمة، يمثلون نحو 2.66% من إجمالي عدد سكان البلاد البالغ قرابة نحو 60 مليون نسمة.

يقيمون قانونياً في بلادنا
يحمل 150 ألفاً من هؤلاء المسلمين الجنسية الإيطالية، فيما يتمتع الباقون بإقامات قانونية. وكانت أصوات في أوروبا، خاصة من اليمين المتطرف، دعت إلى طرد المسلمين، خصوصاً المهاجرين، من الدول الأوروبية على خلفية الهجمات التي شهدتها بعض دول القارة في السنوات الأخيرة، ومنها تفجيرات العاصمة البلجيكية بروكسل، التي جرت في 22 مارس/آذار الماضي، وأسفرت عن مقتل أكثر من 30 شخصاً وإصابة نحو 270 آخرين. وتبنى المسؤولية عن تفجيرات بروكسل تنظيم "داعش" الإرهابي.

المصدر : http://www.huffpostarabi.com/2016/05/02/story_n_9821836.html

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة

للمشاركة انت بحاجه الى تسجيل الدخول او التسجيل

يجب ان تعرف نفسك بتسجيل الدخول او بالاشتراك معنا للمشاركة

التسجيل

انضم الينا لن يستغرق منك الا ثوانى معدودة!


أنشئ حساب جديد

تسجيل الدخول

ليس لديك عضويه ؟ بضع ثوانى فقط لتسجيل حساب


تسجيل الدخول

 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى